سياسي / وزراء خارجية الناتو يبحثون التطورات في أفغانستان وشرق المتوسط وروسيا

بروكسل 16 ربيع الآخر 1442 هـ الموافق 1 ديسمبر 2020 م واس
بحث وزراء خارجية دول حلف شمال الأطلسي (ناتو) خلال مؤتمر عبر الفيديو اليوم، تطورات الأوضاع في كل من أفغانستان وشرق المتوسط والعلاقات مع روسيا.
وقال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت بعد اليوم الأول من الاجتماع الذي يستمر يومين “يدعم الناتو عملية السلام الأفغانية، وفي إطار ذلك قمنا بتعديل وجودنا، وبينما قررت الولايات المتحدة خفض عدد قواتها إلى 2500 تستمر مهمة تدريب الناتو “.
وأضاف “بينما نواصل تقييم الوضع في أفغانستان من الواضح أننا سنواجه نقطة تحول في أوائل العام المقبل سيتعين علينا اتخاذ بعض القرارات الصعبة عندما يجتمع وزراء دفاع الناتو في فبراير المقبل “.
وأشار ستولتنبرغ إلى أن الوزراء ناقشوا أيضاً الوضع في شرق البحر المتوسط.
وقال “بالعمل معاً هنا في الناتو قمنا مؤخراً بتطوير آلية عسكرية لفض النزاع بين اليونان وتركيا عبر إنشاء خط ساخن بينهما وإلغاء مناورات عسكرية محددة “.
كما ناقش الوزراء “استمرار الحشد العسكري الروسي في منطقتنا وكذلك الحد من التسلح”.
وأضاف أن اجتماع اليوم ناقش كذلك مشروع الناتو 2030 حول كيفية جعل الحلف أقوى.
// انتهى //
22:02ت م
0221

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى